loader-img
overlay-circle

بحث

الفروع وأجهزة الصراف الآلي اتصل بنا
chat-avatar
Fatima from DIB
Just now

Looks like you may be taking time to decide. May I help you with something?

16 مارس 2020

مساهمو بنك دبي الإسلامي يوافقون على توزيع أرباح نقدية بنسبة 35% في ظل ارتفاع صافي الأرباح إلى 5.1 مليار درهم إماراتي

media-img

  • زيادة نسبة تملك الأجانب في البنك إلى 40٪
  • عملية اندماج نور بنك في أوجها حيث يركز البنك على تحقيق أوجه التآزر الممكنة

في ختام الاجتماع السنوي للجمعية العمومية، أعلن بنك دبي الإسلامي عن موافقة الجمعية على البيانات المالية للبنك لعام 2019، وعلى البنود الأخرى التي تم إقرارها خلال الاجتماع، مختتماً عاماً آخر اتّسم بعائدات قوية للمساهمين منذ اعتماد البنك لأجندة النمو قبل عشر سنوات.

وفي العام 2019، كشف بنك دبي الإسلامي عن صافي أرباحٍ تجاوز 5.1 مليار درهم إماراتي، وهو الأعلى على الاطلاق في تاريخ البنك. حيث قاد الأداء المالي القوي للبنك إلى تعزيز مكانته البارزة وإدراجه ضمن أفضل 3 بنوك من حيث الربحية في دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم. وكان من ضمن البنود الأخرى التي حظيت بموافقة المساهمين توزيع أرباح نقدية بقيمة 35 فلس للسهم الواحد، وزيادة حد تملك الأجانب  في رأس مال البنك من 25% -40%، وانتخاب مجلس إدارة بنك دبي الإسلامي.

وفي تعليقه على هذا الحدث، قال معالي محمد إبراهيم الشيباني، مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ورئيس مجلس إدارة بنك دبي الإسلامي: "تمكن بنك دبي الإسلامي من تحقيق النجاح مرة أخرى في عام 2019، فيما يواصل رحلته التوسعية المثمرة في الأسواق المحلية والدولية. وخلال العقد الماضي، حققت دولة الإمارات تطورات كبيرة على المستوى التنظيمي من شأنها دعم التقدم الاقتصادي، بما في ذلك ارتفاع التدفقات الاستثمارية وزيادة أعداد الزوار. وبينما نتطلع إلى مستقبل البلاد، نحن ملتزمون بخطط دبي ودولة الإمارات لبناء اقتصاد متنوع ومركز عالمي للتمويل الإسلامي ".

جدير بالذكر أن بنك دبي الإسلامي شهد في السنوات العشر الأخيرة، تطوراً ملحوظاً في حجمه ونطاقه. وباستحواذه مؤخرًا على نور بنك، أصبح بنك دبي الإسلامي أحد أكبر البنوك الإسلامية في العالم، بإجمالي موجودات يتجاوز 275 مليار درهم إماراتي (75 مليار دولار أمريكي). وسيساهم هذا الاستحواذ في ترسيخ مكانة دبي كعاصمة عالمية للاقتصاد الإسلامي، ومنح بنك دبي الإسلامي الفرص لتطوير استراتيجية نموه الناجحة بشكل أفضل. واليوم، يعتبر البنك أحد أكبر الجهات المالية وأكثرها قوة، كما أنه لاعب مهم في المنظومة المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وصرح الدكتور عدنان شلوان، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك دبي الإسلامي قائلاً: " خلال العقد الماضي، عملنا بجد من أجل بناء امتياز قوي قادر على اجتياز تقلبات الاقتصاد العالمي بنجاح والحفاظ على مسار نمو قوي ومربح مالياً. وقد أثمر النمو في أداء البنك بمرور السنوات عن تجاوز الميزانية العمومية 230 مليار درهم إماراتي، مع تجاوز القيمة السوقية حاجز الـ 10%. وفي ظل الاهتمام الهائل الذي شهدناه من المستثمرين العالميين، أعدنا فتح الأبواب لمزيد من الملكية الأجنبية مع تعزيز نسبة تملك الأجانب إلى الحد الأقصى المسموح به وهو 40٪. ومع الأحداث والفعاليات الاقتصادية الكبرى التي سيشهدها عام 2020، يبقى بنك دبي الإسلامي ملتزماً بتطوير القطاعات الرئيسية التي تقود نمو اقتصاد دبي، وضمان أن تحافظ دبي على قدرتها التنافسية في السوق على الخريطة العالمية. وفي الختام، أود اغتنام هذه الفرصة للتوجه بالشكر لجميع مساهمينا على دعمهم المتواصل خلال مرحلة النمو الحالية ونتطلع قدماً للاستمرار في ذلك بينما نواصل السعي لتحقيق الأفضل في السنوات القادمة."